الوزير " المدهون " يؤكد على أهمية صناعة الوعي الثقافي لتعزيز الصمود أمام الاحتلال

ضمن فعاليات معرض الكتاب

الوزير " المدهون " يؤكد على أهمية صناعة الوعي الثقافي لتعزيز الصمود أمام الاحتلال

غزة / اللجنة الإعلامية للمعرض:

أكد الدكتور محمد المدهون وزير الشباب والرياضة والثقافة على دور الثقافة في صنع الوعي وتعزيز الصمود والمقاومة الفلسطينية في معركتها الشرسة ومواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال كلمة الوزير المدهون في اللقاء المفتوح  تحت عنوان "واقع الثقافة في الربيع العربي"، بحضور عدد من المثقفين والزائرين، ضمن فعاليات معرض فلسطين الدولي للكتاب.

 وتحدث الوزير المدهون عن أثر الثقافة في نجاح ثورات الربيع العربي وعن العوامل التي تجعل الإنسان مثقفاً، وكيف نعزز ثقافة المقاومة في ظل الهجمة الشرسة على المقدسات والأرض والإنسان.

وبين  المدهون أن الثقافة هي جزء من الحياة، وأن أصل المعركة ثقافة وعند تحقيق معنى الصمود يجب الحديث عن ثقافة التحرير وأن يكون العنوان الرئيس لثقافة التحرير هو القدس وأن يكون الربيع القادم هو ربيع القدس.

وأشار المدهون أن الثقافة هي التي تقود الإنسان والشعوب إلى التحرر والانتصار مشيراً إلى أن نجاح ثورات الربيع العربي أكبر دليل على زيادة الثقافة لدى الشعوب بعيدا عن الذل والإهانة. 

وأضاف قائلاً:" إقامة معرض كتاب في غزة وإقبال الناس عليه بهذا الشكل شيء يبشر بالخير وزيادة ثقافة الشعب الفلسطيني، وقدرته على استعادة مجده الذي حاول الصهاينة طمسه بشتى الطرق، مؤكداً إن جميع محاولات الاحتلال ستبوء بالفشل لان وعي الأمة والشعب الفلسطيني لن يقبل ببقاء الاحتلال على أرض فلسطين.