الثقافة" تنظم ورشة عمل تحضيرية لمعرض الكتاب الدولي 2012

غزة / دائرة الإعلام بالوزارة:

عقدت وزارة الثقافة ورشة عمل تناولت تنظيم معرض الكتاب الدولي لعام 2012، والمقرر في شهر أكتوبر المقبل، وهدفت الورشة للخروج بالتوصيات والأفكار اللازمة للمعرض وتلبية رغبة المجتمع من حيث نوعية الكتب المعروضة والفقرات والفعاليات التي تعقد على هامش المعرض.

كما ناقشت الورشة التي عقدت في قاعة الفيديو كونفرنس بجامعة الأقصى بغزة ظهر اليوم الأربعاء، سبل الاستفادة من تنظيم معرض الكتاب العام الماضي، والذي أقيم بالرغم من إعاقة إدخال الكتب من قبل دور النشر العربية، والتي تأخرت عن الوصول في الأيام الأولى للمعرض، كما بحث الحضور آليات تفعيل الرعاية الإعلامية وتوعية الجمهور بأهمية الكتاب وتعزيز الوعي والثقافة في كافة المجالات.

واستعرض مصطفى الصواف الوكيل المساعد بوزارة الثقافة جهود وزارته خلال العام الماضي، والتي قررت افتتاح المعرض رغم غياب دور النشر العربية، والاستعانة بالمكتبات ودور النشر المحلية، حتى وصول الكتب من الناشرين العرب، مؤكداً أهمية التعاون بين جميع الجهات الرسمية والمؤسسات الثقافية من أجل الظهور بشكل أفضل هذا العام وتعزيز النجاح الذي اكتسبه معرض العام الماضي.

أما الدكتور محمد الشريف مدير دائرة المكتبات فأشاد بجميع الجهود التي تساهم في دعم الوعي الثقافي، وتحدث عن استفادة الوزارة من تجربة العام الماضي من خلال التعرف على السلبيات والإيجابيات، وفتح المجال أمام جميع المؤسسات للمشاركة الفاعلة في هذا الحدث الوطني، مؤكداً أن الوزارة تمتلك الكفاءة والخبرة لإقامة معرض سنوي على المستوى المطلوب، كما وجه شكره لاتحاد الناشرين العرب وتمنى مشاركتهم في فعاليات المعرض.

بدوره أكد الدكتور محمد رضوان النائب الأكاديمي لرئيس جامعة الأقصى أن الاهتمام بمعرض الكتاب يعتبر جزءاً أساسياً من نشاطات جامعة الأقصى التي تحرص على تنظيم معارض سنوية وتشجيع الطلاب على اقتناء الكتاب وعدم الاقتصار على المقرر الجامعي، لزيادة الوعي وفتح آفاق الإبداع والتفكير.

وفي نهاية اليوم الدراسي جرى تشكيل عدة لجان ستواصل العمل على تقديم مقترحات خاصة بإنجاح المعرض.